EN  |   الرئيسية  |   برامج  |   دروس   |   شروح  |   تطوير  |   فوتوشوب  |   تعريفات  |   أخبار  |   الدليل  |   HP Printer  |   Canon  |   Printers  |   Notebooks  |   Driver Backup
mauritanie
مشاهد نت
Epson  |   Kyocera  |   Lexmark  |   Minolta  |   Toshiba  |   HP Compaq  |   Acer  |   Dell  |   Samsung  |   Lenovo  |   Asus  |   Fujitsu  |   Sager  |   Sony

العودة   |: MUSHAHED NET FORUM :| > الـمنتـدى الإعـلامـي > مقـالات وتحليلات

الملاحظات

مقـالات وتحليلات مخصص للكتاب لعرض مقالاتهم ومتابعة ما ينشره كبار الكتاب في الوطن العربي لعرض الرأي والرأي الآخر



إنشاء موضوع جديد إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 06-25-2016, 06:29 PM
الصورة الرمزية mushahed
mushahed mushahed غير متواجد حالياً
المراقب العام
 





mushahed متميز
افتراضي موريتانيا و المغرب آفاق التعاون في وجه التحديات الإقليمية والدولية

بسلمة

موريتانيا و المغرب آفاق التعاون في وجه التحديات الإقليمية والدولية

موريتانيا و المغرب آفاق التعاون في وجه التحديات الإقليمية والدولية
احمد الغلاوي *

منذ القدم و إلي عصرنا الراهن وروابط الأخوة و الصداقة التي تربط الشعبين المغربي و الموريتاني في تطور مستمر و لكن بين الحين و الأخر تظهر بعض الزوابع الصيفية لتعكر صفو هذه الألفة يتسبب فيها عادة بعض الأطراف التي تغيظها هذه العلاقة و المحبة بين الشعبين مشككين في موقف الحياد الذي تنتهجه موريتانيا من مغربية الصحراء هذا الملف الذي يلعب عليه أعداء المملكة المغربية و الجمهورية الإسلامية الموريتانية لتعكير المزاج السياسي بين البلدين
هؤلاء الأعداء الذين يحرضون الداخل و الخارج من اجل زعزعة الثقة المتبادلة ما بين البلدين الشقيقين تلك الثقة التي تتمثل في العناية و الرعاية الكبيرة التي توليها المملكة المغربية ملكا و شعبا لبلدنا موريتانيا فخلال سنة 2015 تجلت هذه العناية بالخصوص في تبادل الزيارات بين المسئولين في حكومتي البلدين، والتعاون الثنائي أو المتعدد الأطراف، وتكثيف الاتصالات بين الفاعلين الاقتصاديين المغاربة ونظرائهم الموريتانيين، وارتفاع حجم الاستثمارات المغربية في موريتانيا في مختلف الأصعدة التربوية و العسكرية و الاقتصادية و الصحية و النقل الجوي و التكوين المهني الخ
ففي ما يخص التعاون في مجال التعليم يعد التعليم العالي أحد الأعمدة الرئيسية في العلاقات المغربية الموريتانية، حيث بلغ عدد الطلاب الموريتانيين المسجلين بالجامعات والمعاهد المغربية برسم الموسم الجامعي 2013-2014 ما مجموعه 1126 طالبا بمختلف التخصصات العلمية والإنسانية والاقتصادية والحقوقية وغيرها، فيما بلغ عدد المنح المقدمة للجانب الموريتاني برسم السنة الجامعية ذاتها 300 منحة، ناهيك عن العدد الكبير من الطلبة الموريتانيين الذين يتابعون دراساتهم بالمغرب في المؤسسات العليا الخاصة
أما التعاون في مجال التكوين المهني وتكوين الأطر، فقد سجلت في الفترة الأخيرة ، حصيلة ثرية بفضل المساعدات الفنية والتأطيرية التي قدمها المغرب لموريتانيا، إذ تم التوقيع على خمس اتفاقيات تعاون في مجالات الهندسة والأشغال العمومية
كما استفادت عدة بعثات موريتانية، تضم مدراء مراكز تكوين وأطر بيداغوجية وموظفين إداريين، من برامج تكوينية بالمغرب، وذلك في إطار مساهمة المملكة في دعم الإدارة الموريتانية لتوفير الموارد البشرية الكفأة والمؤهلة
ففي الجانب الاقتصادي فقد تعددت الاتصالات بين رجال الأعمال المغاربة والموريتانيين الممثلين لمختلف مجالات الأنشطة الاقتصادية، حيث تم تسجيل حركة دؤوبة للاستثمار المغربي في موريتانيا من خلال إقبال رجال أعمال وشركات مغربية كبرى على إنجاز مشاريع بهذا البلد، إلى جانب المساهمة في مشاريع كبرى في مجالات الزراعة والري والتغذية والبناء والتعمير وغيرها وهي مشاريع تقدر بعشرات الملايين من الدولارات
وقبل بضعة أشهر شارك المغرب جارته موريتانيا في الاحتفالات المخلدة للذكرى 55 لاستقلالها. فبتعليمات سامية من صاحب الجلالة الملك محمد السادس، القائد الأعلى ورئيس أركان العامة للقوات المسلحة الملكية، شارك وفد رسمي من هذه القوات، يوم 28 نوفنبر الماضي، في الاحتفالات المخلدة للذكرى 55 لاستقلال الجمهورية الإسلامية الموريتانية
وتكون الوفد من ضباط سامين و وحدة من المشاة المظليين التي شاركت في الاستعراض العسكري الذي نظم بهذه المناسبة، والذي كان الأضخم منذ حصول موريتانيا على الاستقلال، وهي المشاركة التي كان لها صدى طيب وواسع سواء في الأوساط الرسمية أو الإعلامية أو الشعبية
.
وفي ما يتعلق بالتعاون الاقتصادي، فإن البلدين يعملان على الاستفادة المشتركة من الإمكانيات الكبيرة التي يتوفران عليها، بشكل يمكن الطرفين من تحريك عجلة الاقتصاد وتنمية الأوضاع الاجتماعية للسكان، وذلك عبر فتح آفاق رحبة أمام شراكات استثمارية بين مقاولات البلدين في مجالات الزراعة والري والتغذية والبناء والتعمير وغيرها
وفي هذا الصدد، بحث وزير الفلاحة والصيد البحري، عزيز أخنوش، خلال زيارة عمل لنواكشوط، مع الوزير الأول الموريتاني يحي ولد حدمين ووزير الصيد والاقتصاد البحري الناني ولد أشروقة ووزير الزراعة إبراهيم ولد مبارك، أوجه التعاون في مجالي الصيد البحري والفلاحة
وتم الاتفاق على عقد اجتماع للجنة المشتركة المغربية -الموريتانية في مجال الصيد البحري في أقرب الآجال، بغية بلورة مشروع اتفاق ثنائي يحدد كافة مجالات التعاون
كما بحث أخنوش وولد شروقة، على هامش الدورة الثالثة لمعرض (أليوتس) بأكادير، سبل إضفاء مزيد من الديناميكية على أنشطة التعاون بين البلدين الجارين في مجال الصيد البحري وتفعيل اللجان القطاعية الثنائية، مؤكدين على أن من شأن تكامل البلدين في مجال الصيد البحري أن يسهم في تعزيز قدرتهما التفاوضية
وقام رئيس سلطة منطقة نواذيبو الحرة محمد ولد الداف بزيارة عمل للمغرب على رأس وفد موريتاني هام في سياق دينامكية الحوار بين البلدين
وتم خلال زيارة المسؤول الموريتاني التأكيد على ضرورة تعزيز الشراكة بين القطاعين العام والخاص في البلدين، وتشجيع تبادل الزيارات بين المقاولين ورجال الأعمال المغاربة ونظرائهم الموريتانيين
كما تم التأكيد على أهمية تسهيل التواصل بين المقاولات المغربية ونظيرتها الموريتانية، بهدف إقامة مشاريع استثمارية، بما في ذلك مشاريع مشتركة في المنطقة الحرة بنواذيبو وتشجيع التعاون وتبادل التجارب والخبرات بين سلطة منطقة نواذيبو الحرة والمنطقة الحرة بطنجة وميناء الداخلة
ومن بين أهم المشاريع المغربية التي أطلقت أو تم إنجازها في موريتانيا مؤخرا، مشروع مركب صناعي لتحويل وتثمين الأسماك السطحية الذي يعد أكبر مشروع استثماري أجنبي بالمنطقة الحرة بنواذيبو والذي تصل قيمته إلى 28 مليون دولار
كما تولت الشركة القابضة المغربية للتنمية والاستثمار في إفريقيا (هولدي أ إف) إنجاز مشروع مركب لتربية الدواجن، وهو ثمرة شراكة موريتانية- مغربية بين القطاعين العام والخاص، والذي تقدر تكلفته الإجمالية بحوالي 35 مليون دولار، فضلا عن افتتاح مشروع لإنتاج اللحوم البيضاء، والتحاق مجموعة (إفريقيا أكوى) بالمقاولات المغربية الكبرى لتنخرط في استثمار هام في مجال توزيع غاز البوطان
وتضطلع مجموعة (بلاستيما) المغربية، المتخصصة في صناعة وتحويل المواد البلاستيكية، بدور محوري في النهوض بقطاعات الماء والصرف الصحي والري الزراعي في موريتانيا
فمنذ توطينها بموريتانيا سنة 2010 عملت هذه المقاولة المغربية على توسيع دائرة أنشطتها في موريتانيا، حيث أنها تساهم حاليا، إلى جانب بعض الشركات الأجنبية، في إنجاز مشاريع في حوالي 150 بلدة بهذا البلد الجار، فضلا عن مساهمة مقاولات مغربية أخرى في أشغال إنجاز مشاريع متعددة سواء بمطار نواكشوط الدولي الجديد (أم التونسي) أو ميناء (تانيت )
أما في مجال النقل الجوي، فقد وقعت الخطوط الملكية المغربية والشركة الموريتانية للطيران يوم 11 يونيو الماضي بنواكشوط مذكرة تفاهم مكنت الشركة المغربية على المدى القصير من الرفع من رحلاتها على خط الدار البيضاء- نواكشوط من خمس إلى ست رحلات في الأسبوع، إلى جانب تعزيز التعاون بين الشركتين في المجالين التقني والإداري وكذا في ميدان التكوين
وفي مجال الاتصالات، تم في 17 يوليوز الماضي تجديد رخصة عمل شركة “موريتل” (فرع اتصالات المغرب) لمدة عشر سنوات تنتهي في عام 2025 والتي يروج الآن أعداء البلدين أن هناك تصفية و سوء نية من طرف موريتانيا اتجاه العمال المغاربة في هذه الشركة ، علما بأن الشركة كانت قد حصلت على رخصة للجيل الثاني عام 2000
وتملك اتصالات المغرب نسبة 51 في المائة من رأس مال شركة “موريتل” التي يصل عدد زبنائها في الهاتف النقال إلى 2.19 مليون مشترك، وهي تغطي مجمل التراب الموريتاني، وتمكن ما يربو عن 90 في المائة من الساكنة من النفاذ للخدمات الأكثر تطورا بالنسبة للهاتف الجوال أو الانترنيت
كما أن شركة “موريتل” تساهم في تمويل الأنشطة الرياضية والثقافية ذلك أنها جددت في شتنبر المنصرم اتفاقية الشراكة التي تربطها بالاتحادية الموريتانية لكرة القدم، والتي تمنح بموجبها دعما ماليا بقيمة 320 مليون أوقية (حوالي مليون دولار) على مدى أربع سنوات
وفي المجال المالي، عزز التجاري بنك موريتانيا (فرع التجاري وفا بنك) موقعه كبنك رائد في بلاد شنقيط يساهم بشكل فعال في دعم الدينامية الاقتصادية التي تشهدها موريتانيا حاليا من خلال تمويل المشاريع الكبرى المهيكلة والبنيات التحتية للنهوض باقتصاد هذا البلد الجار و الصديق الاستراتيجي
ووقع البنك، الذي ارتفع عدد وكالاته في موريتانيا إلى 18 وكالة، مؤخرا عقد شراكة مع اللجنة الشرعية الموريتانية، التي تضم ثلاثة من كبار العلماء والفقهاء الموريتانيين لتسويق منتجات إسلامية مصادق عليها من طرف اللجنة، وذلك في إطار تنويع منتوجاته والاستجابة لطلب شريحة واسعة من الزبائن
و انطلاقا من هذا التعاون الجبار بين البلدين فانا لن نسمح من بعيد أو من قريب بمن تخول له نفسه دس السموم بين الأشقاء اليوم و حلفاء الغد
و في الأخير فلمشاكل التي يروج لها أعداء موريتانيا و المغرب لا تخدم البلدين بل تخدم مصالح من وضعها في الأساس لعرقلة المسار التنموي بين الجارين فلا موريتانيا تريد غير المغرب حليفا و شريكا و لا المغرب يريد غير موريتانيا مساندة له حفاظا علي وحدته الترابية


والسلام

------------------------------------
* الأمين العام الاتحاد الطلبة و المتدربين الموريتانيين في المغرب فرع سطات

للمزيد من مواضيعي

 

 

 

Share Button

 

توقيع : mushahed


رب اغفر لي و لوالدي و للمؤمنين يوم يقوم الحساب

==========

سبحان الله وبحمده عدد خلقه ورضا نفسه وزنة عرشه ومداد كلماته
رد مع اقتباس
rim1net 2 Home 2 Quran 2 Culture 2 TV 2 Business 2 Sport 2 Contact us 2 FRANÇAIS
إنشاء موضوع جديد إضافة رد

الكلمات الدلالية (Tags)
آفاق, موريتانيا, وجه, المغرب, الإقليمية, التحديات, التعاون, الدولية, احمد الغلاوي

جديد منتدى مقـالات وتحليلات


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

الساعة الآن 09:09 PM بتوقيت نواكشوط

بوابة المواقع الموريتانية  |  برامج دوت كوم  |  MoreFree Net  |  Arab Support


شبكة مشاهد نت التطويرية® جميع الحقوق محفوظة 2009 - 2014 ©

RSS 2.0 RSS XML MAP HTML Sitemap

"إنَ اللَه يُحِبُّ إذَا عَمِلَ أَحَدُكُم عَمَلاً أَنْ يُتْقِنَه"